الاثنين، يوليو 19

حكايات

اول حكايه عن طفل كان كل يوم بيحلم انه هيهرب من بيت اهله ويجري بعيد بعيد لحد ما يقابل بيت في ناس طيبين يحبوه ويهتموا بيه ويدوله الحمايه والحنان اللي بيحلم بيهم وانه هيعيش معاهم في حلم جميل ويكون طوع ليهم ويكون سندهم لما يكبروا وبعدين لما يكبر يروح يقابل اهله دولو ويقولهم انه محتاجهمش وهم اللي يحتاجوه فيعطف عليهم لكن يفضل مع اهله اللي ربوه
ودي اخرة فرجة العيال الزبله الصغيره على الأفلام العربي هيتنططوا على اهاليهم
تاني حكايه عن زوجه عايشه مع زوج فقير قوي قوي وكمان مفتري عليها قوي وبيضربها كل يوم ضرب موت الجيران كلهم زهقزا من التدخل كل يوم وبقوا يسمعوها بتنضرب ويقولك دول زي كل يوم سيبك منهم الزوجه برغم الجهل وبرغم الفقر وبرغم عدم جمالها بتحلم شوف العجب طلعت عندها قلب وهقل بوبتحلم
عارفين بتخلم بأيه
بتحلم انها هتهرب مع واحد قريبها من البلد بيحبها وانها هتطلب الطلاق وهتتجوز الواد اللي بيحبها ده وهتعيش مستريحه ومتهنيه
بتحلم انها هتبهدله وانه هيتلطم من بعدها وانها كل الناس بتعاكسها وبيشاغلوها بتحلم انها ست
وليه صايعه اصلا وعايزه الحرق بقى عايزه تسيب جوزها وتروح تمشي مع واحد صايع زيها نسوان تقرف
ثالت حكايه
عن راجل عجوز عاش عمره كله بيحلم بأنه يكون عنده اسره كبيره وعيله ويجمع ولاده حواليه ويكون هو الراجل الكبير اللي في البيت الكلمه كلمته والشوره شورته بس يا خساره في حلمه كان دايما شايف ان هو بس اللي هيتكلم وهو بس اللي هيقول والكل يخاف ويعمله الف حساب الراجل كان بيحلم تكون كلمته سيف على رقبة الكل ويكون هو الكبير في كل حاجه الولاد كبروا وتعبوا من تحكماته البيت الكبير فضي عليه كل واحد راح لحياته كل واحد استق لببيته بعيد وبدأ حياة جديده والغريب ببقى ان كل واحد منهم لسه بيحلم يبقى هو كبير العيله اللي بدأها ويبقى هو اللي يحكم وينهي ويقول ومحدش يقول غيره محدش فيهم اتعلم انه بكره هيتساب لوحده زي ما هم سابو الجد العجوز عايش لوحده في البيت الكبير اللي بقى عامل زي الخرابه
رابع حكايه
عن الصاحب اللي راح سافر بعيد عني ومش عارف اطوله هناك لا انا قادر امد ايديا اوصله ولا قادر في ضيقته اغيته من كربه
وحيد في سجن من حيطان وسور السجن من نيران بلا حراس ولا سجان لكنه وحيد في ارض الجان شايف بعيونه في قصورهم
ملوك عايه بتتنعم وهو وحيد بيتألم لا عارف يدعك الخاتم ويتحرر ولا قادر يهد المعبد على دماغهم
ياريتني يا صاحبي اكون كالجان واهد بيوت وعدي ببان واجيلك فوق سحابة خير
واغيتك من اللي ظالمينك
سامحني يا صاحبي عالتقصير
لكنك عارف الدنيا لا انا ولا سحار لكني وعدي اقولهولك هتلاقاني في كل مكان
واقف مستني ترجعلي
يارب تكون عايش في امان واترجع تاني تحضني
ربنا يفك كرب كل مسلم ويجزي كل اللي ظلم

هناك تعليقان (2):

mohamed يقول...

بسي أنت موضحتش ليه الحكايات أتحكت

اول حكاية مثالية جداً

تاني حكاية طبيعية جداً

تالت حكاية منطقية جداً

رابع حكاية مفهمتش أنت عايز تقول منها إيه

Fakher يقول...

الحكايات الثلاثة واقعية جداً ، يمكن أنت موضحتش أنت إيه اللي جواك علشان تحكي الحكايات ديه ، بس علي الأقل أنا عارف إيه اللي جواك ومصدر الحكايات ديه كويس ...

أما الحكاية الرابعة فديه مش حكاية ديه خاطر جالك وعبرت عنه حلو أوي وبأمثلة جميلة ومؤثرة ، وماأقدرش أقول عليها أكتر من أني بطلب منك ماتقلقش عليا وماتتأسفش علي ذنب ماعملتوش ، ربنا يعديها علي خير .

بس بصراحة .. نفسي آخدك في حضني زي زمان