الثلاثاء، أكتوبر 1

هنً

جلست في حديقة النادي اتأمل لعب الأطفال
والبراءه لازالت تحاول فرض سيطرتها على تصرفاتهم قبل ان تغلبها سنين المراهقه المجرمه
لكني اتفت قليلا لطفله صغيره مبهره الجمال ما شاء الله
نظرت اليها لعلي ارى اي ام هذه التي انجبت هذا الملاك وهذا من باب الفضول فقط يعني
كانت تلعب مع قطه صغيره بيضاء ذات شعر ناعم كثيف من نوع غالي جدا كما يبدو  اقترب منها طفل صغير من نفس عمرها تقريبا اسمر بلون المصريين الأصيل وشعر حاولت والدته ان تستعدله في اتجاه ولكن جهودها بائت بالفشل كان قد لوث وجهه ويداه بالتراب من اللعب تحت شجره قريبه يبدوا انه كان يحفر لينتزعها من مكانها ولا اعرف من اين جاء بالفكره المهم انه اقترب منها والأنبهار مرسوم على وجهه واخذ يحاول الحديث معها
بصراحه توقعت انها هتسيبه وتمشي او هتتعالى عليه فغالبا هي متربيه على انها بنت ذوات بقى
لكن الغريب انها بدأت تكلمه ببساطه وطيبه جميله وتشرحله اسم قطتها وبعدين انتبهت لأن ايده متسخه تماما فقالت له كده مامتك هتزعل منك طبعا هو ولا فارق معاه مامته تزعل ولا ابوه حتى لكن ما شاء الله الشجاعه والشهامه طلعت فورا وقالها هروح اخلي مامي تغسلهالي وسابها وطلع يجري ناحية الترابيزات
رجع بعد شويه وهو تقريبا مستحمي غالبا خلى مامته تغسله ايده ووشه
كانت السعاده على وشه مبهره قعد يطبطب على القطه ويلاعبها زي البنت ما بتعمل بالظبط وانا متأكد طبعا انه في العاده كان زمانه بيجري وراها بالجزمه علشان يعورها انما تقول ايه بقى

اللي خلاني استغربت قد ايه الست في حياة الراجل ممكن تغيره جدا وتحقق معاه نتايج عمر اهله ما كانوا يقدروا يحققوها
والظاهر الحكايه دي من الطفوله وللكهوله هنفضل دايما مبهورين بالجنس اللطيف
بس مع ملاحظة انه يبقى لطيف فعلا مش قراشانات

تحياتي

الثلاثاء، سبتمبر 24

خد موقف واستحمل بقى

انك تاخد موقف في حياتك من شخص معين او من موضوع او من اتجاه سياسي او من فكره معينه
اكيد شيء صعب 
لأنك ببساطه بتخرج من القوقعه المريحه بتاعة "ماليش دعوه" وتدخل في معارك دفاعا عن موقفك
وفي حالة انك تاخد موقف من شخص معين وخصوصا لو يهمك امره فأنت مضطر انك تقف قدامه وتواجهه واحتمال كبير تخسره علشان تدافع عن موقفك
علشان كده بنتردد كتير قوي قبل اعلان موقفنا وقبل ما ناخد موقف وساعات بنضحي براينا وموقفنا علشان منخسرش الشخص ده بس للأسف ده مش حل لأنك من جواك بتفضل شايله حته مش حلوه جواك ومش قادر تقوله عليها فممكن تتخانق معاه علشان حاجه تانيه هايفه وفي الحقيقه انت بتتخانق علشان حاجه اكبر جواك
مش عارف هل الصح نعلن موقفنا ونقبل احتمال خسارة حد بنحبه 
ولا نستحمل وبرده الكبت يخلينا نكره بعض بالتدريج

الجمعة، سبتمبر 20

راجع اكتب جايز اقدر

انا مش هرغي كتير في وحشتني المدونه ووحشني التدوين
علشان انا جاي ارغي في كلمتين زي زمان اروق دماغي بس

الحقيقه انا الحمد لله احسن كتيرمن زمان ومشاكل كتير اتحلت لكن الغريب ان مشاكل جديده ظهرت في حياتي
واضح ان حياة الأنسان لازم دايما يكون عندك مشاكل
بس بتتغير من وقت للتاني
الميزه بقى ان كل مشكله بتعدي عليها في حياتك بتتعلم حاجه منها
وبتتعلم خبره جديده
احسن حاجه بتتعلمها بقى ان اي مشكله مهما كانت ليها حل في الأخر وان ربنا قادر يخرجك من اي ازمه مهما كانت
بس اهم حاجه الصبر الصبر الصبر
وبعد كده بقى استخدم عقلك وقلبك واصحابك واهلك علشان يساعدوك
كفايه كده المره دي
اشوفكم بعدين

الأحد، مارس 24

عودة كاميليا

مين يصدق بعد الغيبه دي كلها
ربنا يوفقك يا كاميليا

مدونين مصر والوطن العربي لكم مني التحيه

مدونتي العزيزه كم اشتقت اليكي
كلماتي تلهو وتلعب لا قيد او خوف في ارضي وحديقتي الخاصه 
اكتب واقصص واشعر كما اشاء
اتغزل في النساء
اتناطح في السياسه
اتحدث بذكاء او بغباء
لا اخشى السفهاء
مفتوحة الأبواب
مشمسة الأركان
مشتاق مشتاق

فعلا بقالي كتير جدا مكتبتش حاجه في المدونه بسبب انشغالي في شغلي وطبعا بسبب الفيس بوك اللعين اللي اخد كل حبايبي المدونين وجرجرهم لدنياه الملونه بالأزرق المريب 
معرفش في حد منهم لسه بيكتب ولا كلهم نسيوا اقلامهم واستسهلوا اللايك والتعليقات السريعه والشير والذي منه وكل الأمكانات الفزيعه للفيس بس بصراحه انا لازلت مدين للتدوين بأنه اول متنفس لمشاعري وكلماتي والمكان اللي قابلت فيه اجدع واحلى اصحاب 
اتمنى يارب تكونوا كلكم بخير
تحياتي لكل مدونين مصر والوطن العربي